كتاب الشهر

نعم...العرب أيضاً قادرون

تشرين الثاني
2011

عدد 156   عدد 157   عدد 158   عدد 159
       
   
 
لـ”صيانة التراث الشفاهي واللامادي العربي”*
(الفنون الشعبية)

انسجاماً مع نداء مدير عام اليونسكو السيد كوتشيرو ماتسورا، بإطلاق الحملة العالمية لـ»صيانة التراث الشفاهي واللامادي للإنسانية جمعاء» والمقصود به حماية الفنون الموسيقية والغنائية والشفاهية المحكية، من الإندثار لكونها ملمحاً أساسياً في الهوية الحضارية لشعوب العالم في مواجهة أخطار العولمة والأمحاء والتشويه.
يعلن المؤتمر الاستثنائي لـ»كتاب في جريدة» المنعقد في صنعاء في الفترة بين4 و 7/1/2002 استعداد «كتاب في جريدة» للعمل على صيانة الموروث العربي في إطار الحملة العالمية للحفاظ على هذا الموروث.
وذلك بتوزيع أقراص مدمجة CD Rom تتضمن تسجيلات صوتية موثقة عن هذا التراث، بمعية “كتاب في جريدة” شهرياً في الوطن العربي وبهذا فإن المؤتمر يتوجه بنداء الى منظمة اليونسكو ووزارات الثقافة والمؤسسات المختصة في الوطن العربي، لتقديم كل دعم معنوي ومادي من أجل إنجاح هذه الخطوة التي تهدف الى الدفاع عن الهوية الحضارية والقومية في وجه التحديات التي تتصاعد أخطارها وخاصة الآن حيث صار حوار الثقافات هو السبيل الوحيد للتعايش الإنساني.

* تعريف: هو محصلة الابداعات الجماعيّة أو الفردية المنبثقة عن جماعة ثقافية قائمة على التقاليد ومعترف بها كإنعكاس لآمال هذه الجماعة في كونها شكلاً تعبيرياً عن هويتها الثقافية والاجتماعية كقيم وصيغ منقولة، شفاهياً عبر المحاكاة، أو بطرائق أخرى. وهي تشتمل على: اللغة، الأدب، الموسيقى، الرقص، الألعاب، الأساطير، التقاليد، الطقوس، المهارات الحرفية، الهندسة المعمارية وفنون أخرى. كما تتضمن أيضاً الأشكال التقليدية للإتصال والإعلام.
   
 
  معالي السيدة ايرينا بوكوفا Irina Bokova، المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة - اليونسكو -
ومعالي الشيخ محمد بن عيسى الجابر M.B.I Al Jaber المبعوث الخاص لمنظمة اليونسكو للتسامح والديمقراطية والسلام .
 
   
 
برعاية كُلٍّ من مؤسسة MBI Al Jaber Foundation ومنظمة اليونسكو UNESCO وبمشاركة كبريات الصحف اليومية العربية ونُخبةٍ رائدةٍ من الأدباء والمفكرين، يتواصل أكبر مشروع ثقافي مشترك “كتاب في جريدة” من أجل نشر المعرفة وتعميم القراءة وإعادة وشائج الاتصال بين عموم الناس ونخبة الفكر والابداع في المجتمع العربي ليقدم هديته كُلَّ شهر بأكثرَ من مليوني نُسخةٍ لكتابٍ من روائع الأدب والفكر قديمه وحديثه.